قيس سعيد: التجاوزات تهدد وحدة تونس ولن أترك الدولة تسقط

11 يوليو 2021 - 21:17
صوت فتح الإخباري:

 عبر الرئيس التونسي، قيس سعيد، اليوم الجمعة، عن بالغ استيائه ممّا يحصل من تجاوزات تهدّد وحدة الدولة، قائلا إنه لن يترك الدولة تسقط.

وأدلى سعيد، بكلمة شديدة اللهجة أثناء لقائه برئيس الحكومة المكلّف بتسيير وزارة الداخلية هشام المشيشي، ووزيرة العدل بالنيابة حسناء بن سليمان في قصر قرطاج.

وبحسب بيان أصدرته رئاسة الجمهورية، فإن الدولة التونسية واحدة وأنّ الدستور منحه واجب الحفاظ عليها وبأنه لا مجال لاستغلال أي منصب لتحويله إلى مركز قوّة أو ضغط لضرب وحدتها.

وأعرب الرئيس التونسي أيضا عن استيائه العميق واستنكاره الشديد لما يحصل هذه الأيام في البلاد، قائلا، "لست ساكتا، ولن أتخلى عن واجبي".

وشدد سعيد على أنه لا أحد فوق القانون وبأنه لا مجال لأية معاملة تقوم على التمييز بناء على الثروة أو التحالفات السياسيّة.

وأكد  ضرورة توجيه مطالب رفع الحصانة إلى المجلس النيابي ليتحمّل كل واحد مسؤوليته، مشيرا إلى أن الحصانة وفّرها القانون لضمان الاستقلال في القيام بالوظيفة التي يقوم بها وليس للتحصّن بها خارج هذا الإطار، حسب نص البلاغ.

ودعا وزيرة العدل بالنيابة حسناء بن سليمان، إلى القيام بدورها الذي أوكله لها القانون في إثارة الدعاوى العمومية.

كن أول من يعلق
تعليق جديد
البريد الالكتروني لا يظهر بالتعليق